الخميس 12-07-2018 AM 12:38
كالينيتش

كالينيتش

ربما يكون نيكولا كالينيتش، مهاجم إنتر ميلان الإيطالي ومنتخب كرواتيا، هو الشخص الأكثر شعورا بالندم في العالم هذه الليلة، بعدما تأهل منتخب بلاده إلى نهائي بطولة كرة القدم الأهم في العالم، بينما هو بعيد عن الأضواء، وسيكتفي بمشاهدة رفاقه في النهائي من منزله بمدينة "ميلانو".

ولم يكن "كالينيتش" يتخيل أن عدم تنفيذه لتعليمات مدربه في المباراة التي جمعت بين منتخب كرواتيا ونيجيريا في الجولة الأولى من دور المجموعات بكأس العالم، سيبعده عن المنتخب، وربما لم يكن يتخيل أيضا أن المنتخب سيمضي بعيدا في البطولة حتى يصل إلى المباراة النهائية.

مدرب المنتخب الكرواتي زلاتكو داليتش، اتخذر قراره بطرد "كالينيتش" من معسكر المنتخب بعد أن رفض مهاجم الإنتر المشاركة في مباراة نيجيريا في الدقائق الأخيرة، حيث امتنع عن المشاركة، تماما كما فعل في ودية البرازيل قبل كأس العالم.

أخبار قد تعجبك