الجمعة 14-04-2017 AM 09:53
الكتب على الأرصفة بعد تضررها من الأمطار

الكتب على الأرصفة بعد تضررها من الأمطار

شهدت البلاد أول أمس موجة من الأمطار الغزيرة على مراحل متقطعة من اليوم، تسببت في خسائر باعة الكتب والملابس الجائلين، وعلى أرصفة الشوارع، ما دفعهم لتغطية بضاعتهم المعروضة وعدم بيعها، لعزوف الزبائن عن الإقبال عليها بعد أن غرقت في الأمطار، فهما الباعة الأكثر تضررا من المطر، إذ اضطروا إلى تغطية الكتب والملابس طول اليوم بأكياس بلاستيكية "مشمعة"، تحجب الروية وتمنع وصول المياه إليهم لعدم غرقها "أكتر ما غرقت"، كما أن بعضهم لم يتمكن العمل في اليوم التالي نظرا للخسائر التي خلفتها لهم الأمطار.

ففي شارع التحرير الموجود بحي الدقي اضطر غسان، 35 عامًا، صاحب فرشة كتب إلى إغلاق الفرش في وقت مبكر، ولم يأت للعمل اليوم بسبب الأضرار التي خلفتها له الأمطار أمس، يقول رمضان محمد الذي يعمل في المحل المجاور لفرشة غسان "امبارح جمع كتبه علشان المطرة بهدلتها ومشى قبل المغرب والكتب لسه موجود على العربية ومتغطية".

أما طارق حسن صاحب مكتبة بحي الدقي لم يتضرر كثير من الأمطار، نظرًا لأنه يمتلك مكان مخصص لبيع الكتب، وإن كان اضطر إلى إدخال بعض الكتب المعروضة أمام المكتبة ما تسبب في ازدحام المكان بداخل المكتبة وإعاقة الحركة، الأمر الذي دفعه إلى إغلاق مكتبته في وقت مبكر من اليوم.

ومحمد صلاح صاحب مكتبة بالقرب من محطة مترو البحوث، لم يتضرر أيضا من الأمطار بقدر تضرره من حالة الركود التي خيمت على المكتبات، بسبب سوء الأحوال "الأضرار بسيطة جدا بس الحمد لله أنها عدت على خير".

أما محمود أحمد، 23 عامًا، بائع كتب أمام محطة مترو البحوث فقد تسببت الأمطار أمس في إلحاق ضرر كبير في فرشة الكتب الخاصة به، فعلى الرغم من استعداده للمطر بمشمع كبير، فإنه لم يستطع تغطيتها بأكملها ما جعله يطرح الكتب المتضررة جانبا ليبيعها بسعر أقل من الطبيعي، يقول "الفرش كبير وما قدرتش أغطيهم كلهم، الحمد لله ع الحصل".

أما عن حركة الإقبال على والبيع والشراء فيقول محمود: "أنا أكتر ناس اللي تضررت من المطر علشان مش بنقدر نبيع حتى لو فيه زباين علشان الكتب ما تتبهدلش".

وكذلك الأمر بالنسبة لمحمد أحمد بائع ملابس أمام محطة مترو البحوث تضرر من الأمطار كثيرًا، ولكنه استطاع أن ينقذ فرشته، ويغلق مبكرا خوفا من أن يلحق بضاعته ضرر أكبر.

أما أحمد محمود صاحب عربة ملابس متنقلة يقول "امبارح طول اليوم مغطيين الحاجة ومبعناش ولا اشترينا، وكل ما نشيل المشمع ونبدأ نعرض الهدوم المطرة تفاجئنا ونلمها تاني".

 

 

 

الأكثر قراءة

زوجة عمرو دياب تنعى صديقة عمرها

زوجة عمرو دياب تنعى صديقة عمرها

زوجة عمرو دياب تنعى صديقة عمرها

سيدة تتهم زوجها بخيانتها مع "جثة" شقيقتها.. وشبح المتوفاة يطارد حبيبها

سيدة تتهم زوجها بخيانتها مع "جثة" شقيقتها.. وشبح المتوفاة يطارد حبيبها

أثارت قضية الجثة التي لم تتحلل لسيدة توفيت بالسل، ويظهر شبحها لأقاربها وأهلها، واتهام شقيقتها لها بإقامة علاقة جنسية مع زوجها، ضجة في جنوب فلوريدا

"كين" بين حلبتي السياسة والمصارعة.. هل عاد لينتقم لأخيه "الحانوتي"؟

"كين" بين حلبتي السياسة والمصارعة.. هل عاد لينتقم لأخيه "الحانوتي"؟

عاد "الوحش الأحمر الكبير" إلى حلبة المصارعة الحرة بعد غياب يقارب العام، نظرا لانشغاله في حملته الانتخابية للفوز بمنصب عمدة مدينة كنوكس في ولاية تينيسي الأمريكية

مسألة حسابية حيرت العقول.. هل يمكنك حلها؟

مسألة حسابية حيرت العقول.. هل يمكنك حلها؟

مسألة حسابية حيرت العقول.. هل يمكنك حلها؟

العالم في خطر.. مشكلة كبيرة تُهدد اتصالات "واي فاي"

العالم في خطر.. مشكلة كبيرة تُهدد اتصالات "واي فاي"

العالم في خطر.. مشكلة كبيرة تُهدد اتصالات "واي فاي"